Mofara8at مفارقات
أهلاً وسهلاً بكم
مفارقاتmofara8at
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتدى مفارقات .
للأخوة الراغبين بالتسجيل
يرجى الأطلاع على التعليمات
مع التقدير ،،
www.mofara8at.com

أَيَّهُما نبيُّ الرَّحمة والأصح السيد المسيح أَم النبي مُحمد؟؟؟

اذهب الى الأسفل

أيقونة الموضوع أَيَّهُما نبيُّ الرَّحمة والأصح السيد المسيح أَم النبي مُحمد؟؟؟

مُساهمة من طرف ashur في الأربعاء نوفمبر 15, 2017 8:23 pm

ملاحظة: أَيُّهَا الإخوة والأخوات المُسلمين والمُسلمات عامة والإِخوة الباحثين خاصة، لا تُصدقوا الذي تقرأؤنهُ إِلا بعد أنْ تتأَكدوا مِنَ كافة المراجعُ الدينية مثل القرآن، والسُّنة، وإِجماع أَهل العِلم، لكي يكمل النصاب لديكم بالعقل والبرهان على حقيقة ما هو مكتوب بأَنَّهُ ليس جزافًا بل حقيقةٌ مِنْ الإِسلامِ نفسهُ كما يُقال وشهدَ شاهِدٌ مِنْ أَهلِهَا .....



أَيَّهُما نبيُّ الرَّحمة والأصح السيد المسيح أَم النبي مُحمد؟؟؟
من خلال ما مكتوب عنهُما سوف نعرف من هو رحيم وصادق....
السيد المسيح                                                                               النبي مُحمد
جاء إِلى العالم بنسمة من رُوح الله              والآخر                                      جاء بنخسة من الشَّيطان
        ولادته كانت مُعجزة                     والآخر                                      مازالت ولادته مُعضلة
            أُمه طاهرة                           والآخر                                            أُمه كافرة
       من نسل شعب الله                        والآخر                                      من نسل عبدة الأَصنام
         فتح أَعين العمي                        والآخر                                      سمَّر عيون المُبصرين
            أَقام الموتى                          والآخر                                            قتل الأَحياء
شفى اليد اليابسة وأَبرأَ القدم المشلولة          والآخر                                       قطعهم من خلاف
     شفى العجوز المُنحنية                      والآخر                                           شقها نصفين
         أَبرأَ نازفة الدم                          والآخر                                           أَراق الدماء
     أَعطى الجزية لقيصر                      والآخر                                           أَخذها لنفسه
      بارك حتَّى الأَعداء                        والآخر                                       لعن وقتل من عارضهُ
قَالَ: لاَ تَخْرُجْ كَلِمَةٌ رَدِيَّةٌ مِنْ أَفْوَاهِكُمْ          والآخر                                       فاه "هُوَ" بأَردأ الأَلفاظ
             غَفَرَ                                 والآخر                                                  انْتَقَمَ
             رَحَمَ                                 والآخر                                                 رَجَمَ
             صَفَحَ                                والآخر                                                 أَدانَ
             خَلَقَ                                 والآخر                                             كانَ مخلوقًا 
         شق التاريخ                             والآخر                                       ادعى أَنَّهُ شق القمر
         شفى المرضى                          والآخر                                            قتل الأَصِحاء
قَالَ: لَيْسَ بِآلخُبْزِ وَحْدَهُ يَحْيَا آلْإِنْسَانُ            والآخر                                 وَعَدَ بِأَكلٍ وشُربٍ ونِساءٌ ونكاح
قَالَ: مَنْ طَلَبَ مِنْكَ الثَّوبَ فَأَعطه آلرَّدَاءَ أَيْضًا والآخر                           قَالَ: مَا تستولوا عليه من غنائم حلال
قَالَ: إِنْ جاع عدوك فأطعمهُ وإِنْ عطِشَ فَأَسقه والآخر        قَالَ: أَضرِبوا الأَعناقَ ولا تأخُذكم بهم شفقة ولاَ رحمة
قَالَ: لِيَكُنْ كَلاَمُكُمْ: نَعَمْ نَعَمْ، لاَ لاَ              والآخر                                  قَالَ: يَحُلُّ الكذبُ في ثلاثِ
فَشَلَ إِبليس في أَنْ يغريه بأَنْ...               والآخر                        نَجَحَ جبريل أَنْ يثنيه أَن لاَ يلقي بنفسه....
 يلقي من على الجبل نفسه.                                                                    من على الجال.
لم يُبادل كُل مماليك العالم بسجدة للشيطان    والآخر                      أَشترى رضا قبيلة من البدو وسجد للأَوثان
        حَاربَ إِبليس                             والآخر                           كانَ لَهُ قرين مِنَ الشَّيطان 
        قاتل إِبليس                                والآخر                              أَكتفى بقتل ضحاياه  
     انتهر أَرواح الشَّر                           والآخر                          قضى ليلة مع قبيلة مِنَ الجان
        قَيَّدَ الشَّيْطان                               والآخر                              قَيَّدَهُ بالسحر شيطان
        أَخرَسَ إِبليس                              والآخر                                 نطقَ بكلماته
طردَ وأَسكتَ الأَرواح النجسة                    والآخر                            كتبَ لهَا سُوَرًا فِي القُرآنِ
قَالَ: هذا النجس لاَ يخرُج سوى بالصلاة والصوم   والآخر                      قَالَ: بل أَرموهُم بالجمرات
        أَختصم إِبليس                             والآخر                                هادنــــــــــــهُ
      عادا مملكة الظُّلمة                          والآخر                                 تعامل معها
   كانَ بالقطع ضد الشَّيْطان                      والآخر                                 مائع الولاء
   هزم إِبليس على الصليب                      والآخر                            أَنكر واقعة الصلب مِنَ الأَساس
       أَعطنا رحمة الله                            والآخر                                تمناها لنفسه
 كانَ يأْمُر الملائكة فتخدمه                       والآخر                     خنقهُ ملاك وأَقرئهُ وصَحَحَ لهُ الأَخطاء
قَالَ: أَنَا هُوَ آلطَّرِيقُ وَآلْحَقُّ وَآلْحَيَاةُ              والآخر                            قَالَ: مَا أَنَا إِلاّ إِنْسَانٌ
 قَالَ: كلمة فشفى الأَمراض                      والآخر                      حَارَبَ المرَضَ بالبولِ وأَجنحةُ الذُّبابِ
أَمَرَ البحر والرَّياح فكانا لهُ يسمعان             والآخر                               فَشَلَ أَنْ يأْتي بآيات
           أَحَبَّ شعبهُ                             والآخر                               أَحَبَّ الطيب والنِساء
    قضى ليلة في الصلاة                        والآخر                       في الدورانِ بِغِسلاً واحدًا على النساءِ
          سيرتهُ عطرة                           والآخر                                      سُنتُهُ النِكاح
قَالَ: مَنْ مِنْكُمْ يُبَكَّتُنِي عَلَى خَطِيَّةٍ؟               والآخر                                 كَانَتْ كُلْ حَيَاتَهُ شُبْهَاتٍ
      جَاءَ (لِنَحيَا) مِنْ أَجل الله                   والآخر                        جَاءَ (لِنَمُوت) فِي سبيل الله
          حَضَّ على الحُب                       والآخر                             حَضَّ على القتالِ
       أَوصى بِكسب القُلوب                     والآخر                           أَوصى بِكسب المَعارِك
          قَدَّمّ نفسهُ قُربان                         والآخر                           جَعَلَ مِنا نَحنُ القُربان
           ضحى بنفسهِ                           والآخر                                 ضحى بِنا    
       دعانَا لِأَفضل (حياة)                       والآخر                             دعانَا لِأَفضل (مَوت)
      شاركنا أَسرار السَّماء                       والآخر                             شاركنا أَسرار الفِراش
         تَجَرَّدَ مِنْ مَجْدِهِ                           والآخر                                فَتَجَرَّدَ مِنْ ثَوْبِهِ
      عَرُّوهُ ليُجلد ويُصلب                        والآخر                       عَرَّى وَكشفَ خُصُوصِيَّاتُهُ مَعَ النِسَّاءِ
    حكى لنا عن ملكوت السَّماوات               والآخر                 حكى لنا عن ماخور (بيت الدعارة) للشَّهواتِ
      انحنى وغسل الأَقدام                         والآخر                    بَصَقَ ليغسِلُوا بِتفَّافَتَهُ الأَوْجُهِ والأَبدانَ
             حَيٌّ                                     والآخر                                   مَيتٌّ
         ترَكَ لنَا دَمَهُ                                والآخر                               ترَكَ لنَا بَوْلَهُ
         هَزَم الموت                                 والآخر                                أَبتلعهُ القبر
   نزلَ عليهِ رُوح الرَّب كالحَمَام                   والآخر       نزلَ عليهِ الوحي بالصرع والتشنج والرغى والأزباد
    صَنَعَ مشيئة الله الآب                            والآخر             أَدعى أَنَّ الله يُلبِي مَشيئَتَهُ (هُوَ) مِنَ الأَهواء
              منح                                     والآخر                                  أَقتسم
             تنازل                                    والآخر                                  أَنتزع
       قَالَ: لاَ تشهي ما ليس لكَ                     والآخر                              غنم الأَسلاب
             سالم                                      والآخر                                  حَارب
         جَاءَ ليخدم                                    والآخر                            أَمتلك هُوَ الخُدام
            عتق                                       والآخر                          تاجر في البشــــــــر
    قَالَ: الله يُدافع عنكُم                               والآخر                        قَالَ: دافعوا أَنتُم عن الله
    قَالَ: أَحِـــــــــبُّوا أَعْدَاءَكُمْ                         والآخر                         قَالَ: أَقتـُــــــــــلُوهُم
 كَانَ يعظ ويُحاور ويقنع                              والآخر                        كَانَ يُهدد ويتوعد ويُرهب
 ذهبَ بنفسه إِلى الخُطاة                               والآخر                      أَرسَلَ لهُم ســـــــــرايا القتال
     نصر بالحكمة                                     والآخر                       نصر بالــــــــــــــــــرعب 
أَرتفع فجذب إِليه (هُوَ) الجميع                        والآخر                       يتمنَّونَ لهُ الأرتفاعَ المقام
  رفعنا وَصِرنا أَسرَى حُبَّهُ                            والآخر                     رَفعُوهُ وَصَارُوا أَسرَى عُنْفِهِ
دعى الخُطاة مرضى يحتاجون إِلَى طبيب            والآخر                     دعاهُم كُفار ويستحقون الذبح
   أَغمدَ سُيُوفَ الآخرينَ                                والآخر                      أَبْقَى سَيْفَهُ مُشَهَّرًا لِلقِتَالِ
   دعانا لنُسالم الجميع                                  والآخر                      دعانا للجهاد ضد الجميع
قَالَ: شَهَادَةٌ مِنَ النَّاسِ لَسْتُ أَقْبَل                       والآخر                      طَــــــالَبَ بِالشَّهَادَةِ لِنَفْسَهُ
        مجد الله أَبيه                                     والآخر                             مَجَدَ نفسَهُ
  تَشهَدُ لَهُ حَتَّى اليَوم النُّبُوَّاتِ                  والآخر        فشلوا أَنْ يجدوا لَهُ ما ادعاهُ من أَسانيد وبشارات
قَالَ: فَتَّشُوا الْكُتُبَ لِأَّنَّهَا تَشْهَدُ لِي                      والآخر   لاَ تَسْأَلُوا عَنْ أَشْيَاءَ إِنْ تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ
قَالَ: مَنْ مِنْكُمْ يُبَكَّتُنِي عَلَى خَطِيَّةٍ؟                    والآخر   قتل مَنْ هجاه (بمعنى احتقره أَو أَهانهُ)
       قَدَسَ سِرَّ الزَّوجيَّة                              والآخر              جَعَلَهُ عَقْدَ نِكَاحِ 
       جَعَلَ الاثنان (واحد)                            والآخر   فَرَقَ (الواحد) عَلَى أَربع وما ملكت الأَيمان
قَالَ: مَنْ نَظَرَ لامرأة ليشتهيها، فقد زَنَى بِهَا فِي قَلْبِهِ والآخر      قَالَ: انكحوا ما طاب لكُم مِنَ النساء
     قَالَ: أَحِبُّوا نِسَاءَكُمْ كَأَنْفُسِكُمْ                       والآخر          قَالَ: اضْرِبُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ
         قَالَ: خَافُوا (عَليهُنَّ)                           والآخر           قَالَ: خَافُوا (مِنْ) نُشُزَهُنَّ
    قَالَ: المرأَة هي مُعين الرَّجُل                      والآخر              قَالَ: هي حَرْثٌ لَهُ
    قَالَ: الرَّجُل والمرأَة مُتساويان                     والآخر        قَالَ: للرَّجُل عَلَى المرأَة درجات
      قَالَ: الزنى يبدأ في القلب                         والآخر         قَالَ: لاَ زنى دون شهود عين
      جَعَلَ الزَّواجَ سِرٌّ مُقدَّسٌ                           والآخر              باشر في الحيض
          باركَ الأَطفال                                  والآخر                    أَنتهكهُمْ
 قَالَ: إِنْ لَمْ تَرْجِعُوا وَتَصِيرُوا مثل...                    والآخر    قَالَ: عَلِمُوا الْأَطفالَ الرَّماية والسباحة....
آلْأَوْلاَدِ فَلَنْ تَدْخُلُوا مَلَكُوتَ آلسَّمَاوَاتِ.                                      ورُكُوب الحصان.
يتبعُونَّهُ بالملاجئ والمدارس والمُستشفيات   والآخر يتبعُونَّهُ بالأَحزمة الناسفة والسيارات المُفخخة والجهاد
           مِيراثهُ حَيَاة                          والآخر                        مِيراثَهُ مَوْت  
     أَخذ مما لنفسه ليعطينا                     والآخر                     أَخذ مما لنا لنفسه
نادى على الجياع والعطاش للبر ليشبعون    والآخر                    نادى حي على الجهاد
        تعهد بنصرتنا                           والآخر                    عاهدهُم على نصرته
   دفع ثمن خطايانا معه                        والآخر        دفع ثمن دمائهم جنس الحور والنزوات
        جَاءَ بِالنَّعْمَةِ                              والآخر                       أَتعَبَّنا بالنَّقمةِ
   قَالَ: اليوم يكون لكُم الخلاص               والآخر            قَالَ: لعل وعسى يكون لكُم نجاة
   كَانَ صَاحِبُ سُلْطَانٍ                          والآخر             يُحاربُونَ لِإِعْطَائِهِ السُّلطان
     صلى مِنْ أَجْلِنَا                             والآخر                       يُصَلُونَ عَلَيهْ
     غَفَرَ الخَطَايَا                                والآخر                  طَلَبَ المغفِرَةَ لنفسهِ
   كَانَ بِلاَ عَيب ولاَ دنس                       والآخر            يطلبُونَ لَهُ الوسيلة والفضيلة
  تركَ لنَا سلامَهُ العجيب                        والآخر                   يُسلمُونَ هُمْ عَلَيهِ
أَوصانا بالسهر والصلاة والصوم               والآخر      أَوصى برباط الخيل والترهيب والقتال
    قَالَ: أَنا هُوَ كلمةُ الله                          والآخر             قَالَ: ما أَنا إِلا مُبلغ لكلمات
هُوَ قُدُس قَالَ: سأَجلس على يمين...             والآخر       هُوَ خاطي قَالَ: سأَجلس أَنا على عرش الله
 العظمة في الأَعالي.                                                                  
قَالَ: السَّماء والأَرض تزولان ولكن...          والآخر          قَالَ: مُسبب الأَسباب ينسخ الآيات
   كلامي لا يزول.                                                           
   يشهد لَهُ الجميع                                والآخر                 يُلفقُونَ لَهُ الشَّهادات
  بيَّضَ صفحتنا أَمَامَ الله                          والآخر              يُبيَّضُونَ لَهُ صفحتهُ أَمَامَ النَّاس
    لَمْ يدينهُ أَحد                                   والآخر          تقاطعت أَقوالهُ واختلفت فيه الرَّوايات
صنع المُعجزات في وضح النهار            والآخر           تسلل في الليل في جنح الظلام واستلقى آيات....
                                                  تتماشى مع نوازعه وتُبرر شهواتهُ وتُحلل لَهُ ما لا يُحلل حتَّى لأَتباعهُ.
  كَانَ بياضَهُ ناصِعًا                           والآخر                  كَانَ ومازال رماديُّ الخلق والأَخلاق
  حمل عنا الأَتعاب                            والآخر                     أَتعبنا وأَتعب أَتباعهُ بالشُّبُهات
 دعا النَّاس أَبنــــــــــــــاءً لَهُ                  والآخر                     دعاهُم عَـــــــــــــــــــــــــبيدًا
  ملك النَّاس مَعَهُ                               والآخر                              مَلكَ عَلَيهُم
    غزا القُلُوب                                 والآخر             كَانَ قاطِعُ طُرُقٍ وغزا الأَمْصَارَ (أَي البلاد)
قَالَ: الطَّريقُ إِلَى اللهِ دَمِهِ                      والآخر                     قَالَ: الطَّريق إِلَى الله دِمائَكُم
قَالَ: غُفران الخطايا يكون بتتميم...          والآخر             قَالَ: هرولُوا وطُوفوا حول الحجارة لعل....
  عدلُ اللهِ فِي شَخصِهِ.                                                      وَعَسى يتقبل الرَّحمان.
   حيٌّ فِي السَّماواتِ                          والآخر                         مَيْتٌ تَحْتَ التُّرَابِ
 قَالَ: الْإِنْجِيلُ عَنهُ أَنَّهُ سيأْتي ليَدينَّ...        والآخر                      فَكَمَا يَمُوتَ النَّاسُ مَاتَ
الأَحياءَ والأَمواتَ وليس لمُلكه انقضاء،    
كَمَا قَالَ: القُرآن عنهُ أَنَّهُ سيأْتي في اليوم
        الآخر ليدين العالمين.
+آمِينَ+
***
avatar
ashur
مدير موقع مفارقات
مدير موقع مفارقات

الكلب عدد المساهمات : 268

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى